الحياة برس - أستشهد فجر الخميس، المواطن داوود محمود ريان "42 عاماً"، برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت دقو شمال غرب القدس المحتلة.
وأفادت مصادر طبية فلسطينية بإصابة الشهيد برصاصة في القلب بشكل مباشر، وذلك خلال مواجهات مع الإحتلال عقب اقتحام بلدة بيت دقو.
داوود ريان هو أب لسبعة أبناء، وهو الشهيد الثاني من القرية حيث استشهد بالأمس المواطن حباس ريان "54 عاماً"، قرب حاجز عسكري مقام على مدخل قرية بيت عور.


calendar_month03/11/2022 09:56 am