الحياة برس - أوضحت كلاً من وزارة الاقتصاد الوطني الفلسطيني ووزارة الصحة الأربعاء، عن مخاطر استهلاك الحمص والطحينة المسماة "صبار" من انتاج شركة اوسِم الإسرائيلية للاشتباه بوجود بكتيريا سالمونيلا فيهما.
وقالت الاقتصاد في بيان لها الأربعاء، أن طواقمها تعمل على سحب كافة الكميات من هذا المنتج من السوق الفلسطينية، واخضاعها للمزيد من الفحص المخبري، موجهة دعوتها للتجار بعدم بيع هذا المنتج حفاظاً على سلامة المستهلك تحت طائلة المسؤولية.
ودعت المواطنين لاستخدام المنتجات الفلسطينية التي تتميز بالجودة العالية وتلبي الاشتراطات الصحية وتخضع لفحوصات دورية.
يشار إلى أن عدداً من المنتجات الإسرائيلية تم اكتشافها مؤخراً تحتوي على السالمونيلا.


calendar_month30/11/2022 09:50 am