الحياة برس - أقال "الكونغرس" البرلمان في البيرو الرئيس بيدرو كاستيلو بعد توجيه تهمة محاولة الإنقلاب بحقه بعد قراره بحل الكونغرس وإعلان حالة الطوارئ.
وأدت نائبته دينا بولوارتي اليمين كرئيسة للبلاد، وتعتبر أول رئيسة للبلاد منذ أكثر من 200 عام.
وكان كاستيلو قال في كلمته أنه قرر تشكيل حكومة طوارئ لإستعادة حكم القانون والديمقراطية في البلاد.
ولكن بسبب تراجع الوضع الإقتصادي بشكل كبير في البلاد، خسر كاستيلو مناصريه وداعميه الحقيقيين، واستقال وزير الاقتصاد والخارجية سيزار لاندا من منصبه، مدعياً بأن كاستيلو انتهك دستور البلاد بهذا التحرك، نافياً علمه المسبق بقرار حل الكونغرس.
المدعى العام في البلاد أيضاً اتهم كاستيلو بانتهاك الدستور وأنه سيقدم شكوى جنائية بحقه.
وصوت 101 من أعضاء الكونغرس البيروفي، يوم الأربعاء، لصالح عزل كاستيليو من منصب الرئاسة، فيما صوت 6 أعضاء ضد ذلك وامتنع 10 آخرون عن التصويت.

calendar_month08/12/2022 11:19 am