الحياة برس - اقتحمت مجموعات كبيرة من المستوطنين الإثنين، باحات المسجد الإبراهيمي وسط مدينة الخليل.
وأفادت مصادر خليلية، بأن حافلات المستوطنين وصلت للمكان تحت حراسة مشددة من جيش الإحتلال واقتحموا باحات الحرم، وأوقدوا شمعداناً بحجة الاحتفال بما يسمى "عيد الأنوار".
وتسعى سلطات الإحتلال لتهويد المسجد بشكل كامل من خلال إجراءات تعسفية بحق المسلمين، حيث تمنع وصول المصلين المسلمين والزائرين بشكل مستمر بالإضافة لمنع رفع الآذان عشرات الأوقات خلال الشهر الواحد، وسعى لتقسيمه زمانياً ومكانياً.
كما غير معالم الحرم التاريخية من خلال تركيب مصعد كهربائي لتسهيل اقتحامات المستوطنين.

calendar_month19/12/2022 11:09 am