الحياة برس - شرب الماء كل ساعة .. الماء سر الحياة الأبدي لكل الكائنات، فلا أحد يمكنه أن يستغني عن الماء، لذا سنوضح فائدة شرب الماء للجسم والبشرة، ونوضح كمية الماء حسب العمر اللازمة لكل شخص، وعلامات تدل على كثرة شرب الماء، بالإضافة لفوائد شرب 3 لتر ماء يومياً، ومعدل شرب الماء حسب الوزن، وكمية الماء التي يحتاجها الجسم في الشتاء، ونوضح إن كان لشرب الماء أضرار.

شرب الماء كل ساعة

لا يوجد توصيات عامة بشرب الماء كل ساعة، فحاجة الجسم للماء تختلف من شخص لآخر بناءً على العمر والوزن والنشاط اليومي والظروف المناخية والصحية والتغذية.
مع ذلك، فإن شرب كمية كافية من الماء يعد جزءًا مهمًا من الحفاظ على صحة الجسم ويساعد في تحقيق العديد من الفوائد الصحية. وينصح عمومًا بشرب 8 أكواب من الماء يوميًا، ويمكن زيادة هذه الكمية في الأيام الحارة أو خلال النشاطات البدنية الشاقة.
ينصح أيضًا بشرب الماء بانتظام على مدار اليوم وعند الشعور بالعطش، والتأكد من أن الجسم يحصل على كمية كافية من السوائل. كما يجب تجنب شرب الكميات الكبيرة من الماء في فترة قصيرة من الزمن، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى تخفيف التركيز الصوديوم في الجسم وظهور علامات منخفضة الصوديوم (hyponatremia)، مثل الغثيان والدوار والصداع وفقدان الوعي في الحالات الشديدة.

كمية الماء حسب العمر

تختلف حاجة الجسم للماء بناءً على العمر والجنس والنشاط اليومي والظروف المناخية والصحية والتغذية. ومع ذلك، فإن الجدول التالي يوضح التوصيات العامة لكمية الماء التي يجب على الأفراد تناولها يوميًا بحسب الفئة العمرية:

  • الرضع (0-6 أشهر): 700-800 مل/يوم (تنويه من يرضع طبيعياً لا يشرب ماء قبل 6 شهور من العمر)
  • الرضع (7-12 شهرًا): 800-1000 مل/يوم
  • الأطفال الصغار (1-3 سنوات): 1-1.3 لتر/يوم
  • الأطفال الأكبر سنًا (4-8 سنوات): 1.3-1.7 لتر/يوم
  • الأولاد (9-13 سنة): 2.4-2.6 لتر/يوم
  • الفتيات (9-13 سنة): 2.1-2.3 لتر/يوم
  • الشباب (14-18 سنة): 3.3 لتر/يوم للأولاد و2.3 لتر/يوم للفتيات
  • البالغون (19 سنة فما فوق): 3.7 لتر/يوم للرجال و2.7 لتر/يوم للنساء
يجب الانتباه إلى أن هذه التوصيات تشمل الماء والسوائل الأخرى الموجودة في الأطعمة والمشروبات المختلفة، مثل العصائر والحليب والمشروبات الغازية والشاي والقهوة. 
ويجب أيضًا زيادة كمية الماء المتناولة في الأيام الحارة وخلال النشاطات البدنية الشاقة.

علامات تدل على كثرة شرب الماء

  • شرب الماء بكميات كبيرة لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى تطور حالة يُطلق عليها اسم "زائدة شرب الماء" (Water Intoxication) أو "زائدة شرب السوائل" (Hyponatremia)، وهي حالة تتميز بارتفاع نسبة الماء في الجسم مقارنة بنسبة الأملاح الأساسية مثل الصوديوم والبوتاسيوم. وتشمل علامات زائدة شرب الماء ما يلي:
  1. شعور بالغثيان والقيء
  2. صداع ودوار
  3. ضعف وتعب
  4. انخفاض درجة الحرارة في الجسم
  5. اضطرابات في النوم
  6. عدم وضوح الرؤية
  7. تغيرات في الحالة النفسية مثل الارتباك والتشتت والتوتر والتهيج.
يجب الانتباه إلى أن هذه الأعراض يمكن أن تتطور إلى حالة خطيرة تشمل الإصابة بالتشنجات والارتجافات وفقدان الوعي، وتحتاج إلى تقديم العلاج الطبي الفوري. لذلك، ينصح بتناول الماء بشكل منتظم على مدار اليوم وفقاً للحاجة الفردية وعدم تناول كميات كبيرة من الماء في فترة وجيزة.

فوائد شرب 3 لتر ماء يوميا

  • شرب الكمية الموصى بها من الماء يومياً (حوالي 3 لترات للرجال و2.2 لتر للنساء) يوفر العديد من الفوائد الصحية، ومنها:
ترطيب الجسم: يعد شرب الماء بكميات كافية أساسياً لترطيب الجسم والحفاظ على صحة الجلد والعيون والأنسجة الأخرى.
تحسين وظائف الجسم: يساعد شرب الماء بكميات كافية في تحسين وظائف الجسم الحيوية مثل التمثيل الغذائي وعمليات الهضم والتخلص من السموم.
تعزيز النشاط البدني: يحتاج الجسم إلى كميات كافية من الماء لدعم النشاط البدني وتحسين الأداء الرياضي والقدرة على التحمل.
تخفيف الآلام: قد يساعد شرب الماء بكميات كافية في تخفيف الآلام المرتبطة بالصداع والحمى والتهابات المسالك البولية والقولون العصبي.
تحسين المزاج: يمكن لشرب الماء بكميات كافية أن يساعد في تحسين المزاج والتخفيف من الشعور بالتعب والتوتر.
دعم صحة الكلى: يحتاج الجسم إلى كميات كافية من الماء لتدفق البول وتنظيف الكلى والحفاظ على صحتها.
ومن المهم الإشارة إلى أن فوائد شرب الماء قد تختلف بشكل طفيف باختلاف الأفراد وظروفهم الصحية ونشاطاتهم اليومية، لذلك ينصح بالتحدث مع الطبيب لتحديد الكمية المناسبة من الماء التي ينبغي شربها يومياً وفقاً لحالتك الصحية الفردية.

فوائد شرب الماء للبشرة

  • شرب الماء بشكل كافي يعد أمراً هاماً للحفاظ على صحة البشرة، ومن بين الفوائد التي يمكن الحصول عليها عند شرب كمية كافية من الماء يومياً:
  1. ترطيب البشرة: يساعد الماء على ترطيب البشرة من الداخل، مما يجعلها تبدو أكثر نضارة وإشراقاً.
  2. تحسين مرونة البشرة: يحتوي الماء على الأكسجين والعناصر الغذائية اللازمة للبشرة، ويمكن أن يحسن مرونتها وملمسها.
  3. تحفيز إنتاج الكولاجين: يعد الكولاجين مادة أساسية لصحة البشرة، ويساعد الماء في تحفيز إنتاج الكولاجين، الذي يمكن أن يحسن مظهر البشرة وصحتها.
  4. تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد: يعمل الماء على تحسين ملمس البشرة وجعلها أقل عرضة للجفاف والتشقق، وبالتالي يمكن أن يقلل من ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  5. تنظيف البشرة: يعمل الماء على تنظيف الجسم وإزالة السموم من الداخل، وبالتالي يمكن أن يحسن من صحة البشرة ويزيل الشوائب والأوساخ التي تؤدي إلى ظهور الحبوب والبثور.
  6. تحسين لون البشرة: يمكن لشرب الماء بكميات كافية أن يحسن من لون البشرة ويجعلها تبدو أكثر إشراقاً وحيوية.
يجب الإشارة إلى أن الحصول على فوائد الشرب الكافي للماء يتطلب الالتزام بشرب كمية كافية من الماء يومياً، والحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن، وتجنب تناول المشروبات الغازية.

معدل شرب الماء حسب الوزن

تعتمد الكمية المناسبة من الماء التي يجب على الإنسان شربها يوميًا على وزنه، حيث ينصح بشرب حوالي 30-40 مل من الماء لكل كيلوغرام من وزن الجسم. وبالتالي، إذا كان وزن شخص ما 70 كجم، ينبغي عليه شرب بين 2100 و2800 مل من الماء يومياً.
ومن الجدير بالذكر أن هذه الكمية تعتمد أيضاً على عوامل أخرى مثل درجة حرارة الجو، مستوى النشاط البدني، وحالة الصحية العامة للفرد. لذلك، يجب على الأشخاص الاستماع إلى جسدهم وتلبية احتياجاتهم المائية بشكل مناسب. وفي حال كان هناك أي مشاكل صحية تؤثر على توازن الماء في الجسم، يجب استشارة الطبيب للحصول على نصيحة محددة.

أضرار شرب الماء

  • على الرغم من أن شرب الماء مهم جدًا لصحة الجسم، إلا أن تناول كمية كبيرة جدًا من الماء يمكن أن يؤدي إلى بعض المشاكل الصحية. وفيما يلي بعض الأضرار التي يمكن أن تحدث بسبب شرب كميات كبيرة جدًا من الماء:
1- تخفيف مستويات الصوديوم في الجسم: يمكن لشرب كميات كبيرة جدًا من الماء أن يؤدي إلى تخفيف مستويات الصوديوم في الجسم، وهو ما يسمى بـ"انخفاض نسبة الصوديوم في الدم"، وهذا يمكن أن يؤدي إلى اضطرابات في وظائف الجسم، مثل الغثيان والدوار والتعب والصداع والتشنجات العضلية والتشوش النفسي.
2- اضطرابات في الكلى: يمكن أن يؤدي تناول كميات كبيرة جدًا من الماء إلى اضطرابات في وظائف الكلى، حيث يمكن أن يؤدي إلى زيادة الضغط على الكلى والإضرار بها، وفي حال كانت هناك مشاكل صحية مثل مرض الكلى المزمن، فقد يؤدي تناول كميات كبيرة من الماء إلى تفاقم حالتهم.
3- اضطرابات في الهضم: يمكن أن يؤدي تناول كميات كبيرة جدًا من الماء إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي، مثل الانتفاخ والغازات والإسهال والإمساك.
4- تسمم الماء: يمكن أن يحتوي الماء الملوث على مواد سامة مثل البكتيريا والفيروسات والفلزات الثقيلة والمواد الكيميائية، وتناول كميات كبيرة جدًا من هذا النوع من الماء يمكن أن يؤدي إلى تسمم الماء والإصابة بالأمراض المعدية.
وبشكل عام، يجب أن يتم تناول الماء بشكل متوازن ووفقًا للاحتياج الجسم فقط.

فوائد شرب الماء للجنس

  • تناول الماء بشكل منتظم له فوائد كثيرة لصحة الجسم بشكل عام، ولا يختلف الأمر فيما يتعلق بالجنس. وفيما يلي بعض الفوائد الرئيسية لشرب الماء للجنس:

1- يحافظ على صحة الجهاز البولي: تناول كميات كافية من الماء يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة الجهاز البولي وتقليل فرص الإصابة بالتهابات المثانة وحصى الكلى.
2- يحافظ على صحة الجهاز الهضمي: يعمل الماء على تسهيل عملية الهضم والحركة الأمعائية السلسة، مما يساعد على الوقاية من الإمساك والغازات.
3- يحافظ على توازن السوائل في الجسم: يساعد تناول الماء في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم، وهو أمر مهم للغاية لصحة الجهاز العصبي والقلب والأوعية الدموية.
4- يحسن الأداء الجسدي: يساعد تناول الماء في الحفاظ على التركيز والانتباه ويحسن الأداء الجسدي والذهني، وهذا يمكن أن يكون مفيدًا بشكل خاص للرياضيين والأشخاص الذين يمارسون نشاطًا بدنيًا شديدًا.
5- يساعد في التخلص من السموم: يعمل الماء على تنظيف الجسم من السموم والفضلات ويحفز الكلى على التخلص من الفضلات بشكل أكثر فعالية.
وبشكل عام، ينصح الأطباء بتناول كميات كافية من الماء يوميًا للحفاظ على صحة الجسم بشكل عام.

كمية الماء التي يحتاجها الجسم في الشتاء

تختلف احتياجات الجسم للماء في الشتاء عن الصيف، وذلك يرجع إلى العوامل الجوية المختلفة وتأثيرها على الجسم. على الرغم من ذلك، فإن الجسم يحتاج إلى كميات معينة من الماء سواء كان الجو باردًا أو دافئًا.

وعادةً ما ينصح بشرب حوالي 8 أكواب من الماء يوميًا للبالغين، ولكن قد تختلف هذه الكمية بناءً على العوامل الفردية مثل الوزن والنشاط البدني والصحة العامة.
وفي الشتاء، يكون الجو جافًا وقد يؤدي ذلك إلى فقدان الماء من الجسم بشكل أسرع، خاصة عند استخدام أجهزة التدفئة. لذلك، ينصح بزيادة كمية الماء المستهلكة في الشتاء إلى حوالي 10 أكواب في اليوم، وهذا يشمل المشروبات الساخنة مثل الشاي والقهوة والحساء والشوربة التي يمكن أن تساعد في ترطيب الجسم.
وينبغي الإشارة إلى أنه في حالة القيام بالنشاط البدني الشديد في الهواء البارد، يجب زيادة كمية الماء المستهلكة للتعويض عن الفقدان الزائد للماء عن طريق التعرق.

calendar_month01/04/2023 04:20 pm