الحياة برس -  أعلن نادي فيورنتينا الإيطالي لكرة القدم الأحد، على حسابه بموقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت، عن وفاة لاعبه دافيدي أستوري (31 عاما) قائد الفريق بشكل مفاجئ.
وقررت رابطة الدوري الإيطالي تأجيل جميع المباريات السبع التي كانت مقررة اليوم ضمن منافسات المرحلة السابعة والعشرين بالدوري الإيطالي.
وتحدد الرابطة في وقت لاحق الموعد الجديد لهذه المباريات.
وتوفي أستوري، الذي رزق بمولوده الأول قبل أسبوعين، في مدينة أوديني التي سافر إليه الفريق استعدادا لمباراته التي كانت مقررة الأحد أمام أودينيزي بالدوري الإيطالي.
وكانت رابطة الدوري الإيطالي قررت تأجيل المباراة لأجل غير مسمى بعد وفاة أستوري الذي لعب للمنتخب الإيطالي (الآزوري) بين عامي 2011 و2017 ثم قررت تأجيل جميع المباريات السبع الأحد.
وذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أن سبب الوفاة قد يكون أزمة قلبية خلال نومه في غرفته بفندق الإقامة فيما لم يكشف النادي حتى الآن عن سبب الوفاة.
وكان الفريق وصل إلى أوديني السبت فيما وجد زملاء اللاعب أستوري متوفيا بغرفته صباح الأحد.
وكان أستوري بدأ مسيرته في الدوري الإيطالي مع فريق كالياري في أيلول/ سبتمبر 2008 . وبعد ست سنوات مع الفريق، انتقل إلى روما وقضى مع الفريق موسما واحدا قبل الانتقال لفريق فيورنتينا في 2014.
ومدد اللاعب عقده مؤخرا مع فريق فيورنتينا حتى 2022.
وخاض أستوري 14 مباراة دولية مع الآزوري كنت أحدثها أمام المنتخب الإسرائيلي في أيلول/ سبتمبر الماضي.
وقدم اتحادا كرة القدم الدولي (فيفا) والأوروبي (يويفا) تعازيهما إلى الكرة الإيطالية وإلى عائلة وأصدقاء أستوري.
وذكر الفيفا، على “تويتر”، “قلوبنا ومشاعرنا مع عائلة وأصدقاء دافيدي أستوري الذي وافته المنية في الحادية والثلاثين من عمره”.
وكتب اليويفا، على تويتر: “خالص تعازينا لعائلة وأصدقاء النجم الإيطالي الدولي دافيدي أستوري قائد فيورنتينا الذي رحل (عن عالمنا) الليلة الماضية”.