الحياة برس - أعلنت سلطات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الثلاثاء استشهاد الأسير سامي أبو دياك بعد صراع طويل مع المرض.
وبعد اعلان استشهاد أبو دياك سادت حالة من التوتر في كافة السجون وقامت ادارة السجون باغلاق كافة أقسام الأسرى .
 باستشهاد الأسير أبو دياك يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 222 شهيدا .

من هو الأسير سامي أبو دياك

- يبلغ من العمر 36عاماً
 
- من سكان بلدة سيلة الظهر في مدينة جنين

- معتقل منذ تاريخ 17/7/2002

- محكوم بالسجن المؤبد ثلاث مرات، إضافة إلى 30 عاماً 

- أصيب بمرض السرطان في الأمعاء نتيجة الإهمال الطبي في سجون الاحتلال .

- خلال سنوات اعتقاله تعرض إلى سياسة قتل ممنهجة