الحياة برس -  قال رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة "إن كلمة الرئيس محمود عباس في اجتماع الأمناء العامين للفصائل، الذي جرى مساء الخميس بين رام الله وبيروت، كانت كلمة شاملة وجامعة لكل القضايا، وكذلك كلمات الفصائل التي صبت في اتجاه الوحدة الوطنية، كونها أساس لأي مقاومة ضد أي عدوان على شعبنا.
وأضاف ابو سنينة في حديث لإذاعة صوت فلسطين، اليوم السبت، أن اجتماع الفصائل الفلسطينية جاء في الوقت المناسب، خاصة وأن القضية الفلسطينية تتعرض لضغوطات ومحاولة للطعن في الظهر والاعتداء على القرار الفلسطيني وسلبه وتمرير "صفقة القرن".