الحياة برس - جمعية المرأة الفلسطينية الألمانية تنظم ندوة ثقافية حول سرطان الثدي وطرق الوقاية والعلاج منه بحضور الدكتورة علياء كيوان وتركز على اهمية التوعية في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي .
 ولقد نظمت جمعية المرأة الفلسطينية الالمانية يوم الأحد الموافق 27سبتمبر2020 الندوة ثقافية في مدينة بون بمشاركة العشرات من النساء من بون وكولون و المدن المجاورة مع الأخذ بعين الاعتبار كافة إجراءات الوقاية والسلامة في ظل انتشار جائحة فايروس كورونا وذلك بتعقيم المكان وارتداء الكمامة والتباعد الجسدي .
وافتتحت الندوة بكلمة ترحيب من الهيئة الادارية لجمعية المرأة الفلسطينية الألمانية بالجمهور النسوي المشارك في الندوة من مختلف الأعمار كما تم الترحيب بالدكتورة علياء التي حضرت خصيصا من مدينة هايدلبيرغ في جنوب المانيا .
 بعد ذلك كانت فقرة التراث الفلسطيني بعرض اثواب فلسطينية تمثل مختلف المناطق الفلسطينية حيث جرى شرح تاريخ وطريقة التطريز وهذا جزء من تاريخنا وحضارتنا الفلسطينية الذي يجسد هويتنا وتراثنا الفلسطيني العريق والذي يحمل ويجسد ذلك الثوب الخاص بكل مدينة فلسطينية حكاية وطن . 
وتوجهت الهيئة الادارية بالشكر إلى السيدة "بريجته رشماوي" التي وضعت هذه الاثواب تحت تصرف الجمعية. 
وقدمت المحاضرة الدكتورة علياء كيوان التي ركزت فيها على الاسباب التي تؤدي إلى الاصابة بسرطان الثدي وطرق والوقاية و العلاج منه .
وفي الختام كانت الفقرة الفنية حيث قدمت بنات فرقة القدس وصلات من الدبكة الشعبية وبمشاركة العديد من النسوة الحضور والتي نالت اعجاب الجمهور الحضور 
وانتهت الفعالية بتناول الحلويات العربية الشهية وكان الطابع الفلسطيني يتجسد في المكان والحضور والفقرات الفنية والمأكولات المقدمة في دلاله واضحة بأننا متمسكون بحقنا في وطننا فلسطين وأن هذا الحق والتراث والتاريخ يتوارث من جيل إلي جيل حتي يتحقق السلام واقامة دولتنا الفلسطينية .
جمعية المرأة الفلسطينية الألمانية
27 سبتمبر 2020