الحياة برس - تواجه الشرطة الفلسطينية في مناطق الضفة الغربية المحتلة، تحديات كبيرة وصعوبة في تنفيذ مهامها الأمنية بسبب الإجراءات الإسرائيلية في ظل وقف التنسيق الأمني بين الجانبين.
وقالت مصادر فلسطينية الأحد، أن جيش الاحتلال أوقف مساء السبت عدداً من أفراد الشرطة الفلسطينية داخل منطقة تحت السيطرة الأمنية للإحتلال، بحجة عدم التنسيق لتواجدهم بالمكان.
وكانت القوة المكونة من 8 عناصر من الأمن الفلسطيني، ترتدي ملابس مدنية، وتسعى لإلقاء القبض على شخص متهم بإرتكاب أعمال جنائية داخل مناطق السلطة الفلسطينية.
يشار أن عدداً من مرتكبي الجرائم في المناطق الفلسطينية يسعون للهرب باتجاه المناطق الخاضعة للسيطرة الأمنية الإسرائيلية لضمان عدم إعتقالهم من الأمن الفلسطيني، وتمكنت القوات الفلسطينية مراراً من تنفيذ عمليات إعتقال لهاربين وإعادتهم للمناطق الفلسطينية وإخضاعهم للمحاكمة أمام المحاكم الفلسطينية، وتتزايد التحديات أمام تنقل الأمن الفلسطيني في ظل وقف التنسيق بكافة أشكاله بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.