الحياة برس - إعتبرت الخارجية الروسية وفاة أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح الدكتور صائب عريقات، خسارة كبيرة لعملية السلام في الشرق الأوسط.
ووصف نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، الراحل عريقات بالصديق القديم والرفيق الجيد، وخبر وفاته كان محزناً للغاية.
وأضاف:"لقد مرت وانتهت حقبة... هذا خبر محزن للغاية، لقد كان صديقا قديما ورفيقا جيدا. عرفته على مدى 30 عاما، التقيته في أوائل 1991". 
وكان عريقات قد توفي الثلاثاء، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا، بعد ما يزيد عن شهرين من معاناته مع المرض.

المصدر: وكالات