الحياة برس - في إطار رؤية وزارة الصحة لتأمين الخدمة الصحية اللازمة لحالات "كوفيد 19"، أفاد د. أحمد شتات مدير الدائرة الطبية بالإدارة العامة للمستشفيات بوزارة الصحة، أنه تم دعم وتعزيز مستشفى الصداقة التركي بكوادر طبية مختلفة التخصصات لخدمة حالات كوفيد من الدرجة المتوسطة والشديدة الخطورة.
وقال د.شتات أن هذه الخطوة تأتى لدعم خدمات مستشفى غزة الأوروبي والمنظومة الصحية للتعامل مع مصابي كوفيد ضمن المعايير الآمنة، لافتا الى توفير عدة خدمات تخصصية كالباطنية والجراحة وأمراض الغدد والصدرية.
وفي ذات السياق، أشار د.شتات الى توسعة القدرة الاستيعابية داخل جميع المستشفيات، حيث تم افتتاح أقسام خاصة لحالات الكوفيد في أقسام ومستشفيات الباطنة وتعزيزها بأسرة عناية مركزة للتعامل مع الحالات الشديدة والمتوسطة.
وعزا سبب ذلك تخفيف الضغط والازدحام عن مستشفيات كوفيد كالصداقة والأوروبي، وتأمين كافة الاحتياجات الطبية للمرضى أهمها توفير خدمة الأكسجين.
ولفت إلى تدريب الطواقم الطبية داخل هذه الأقسام على البروتوكولات العلاجية والطبية للتعامل مع الحالات بما يضمن مأمونية الخدمة والاستخدام الأمثل للموارد والطاقات البشرية الطبية والتمريضية.