الحياة برس - قال نادي الأسير الفلسطيني السبت، أن 16 أسيراً في سجن النقب قسم "3"، أكدت إصابتهم بفيروس كورونا بعد إصابة أسير قبل يومين.
مؤكداً أن عدد الإصابات مرشح للإرتفاع مع ظهور أعراض على أسرى آخرين داخل القسم ذاته، والذي يتواجد به 73 أسيراً.
لافتًا إلى أن إدارة السجن نقلت جميع الأسرى المصابين إلى قسم (8) في سجن "ريمون"، وهو القسم الذي خصص لاحتجاز الأسرى المصابين بفيروس "كورونا". 
وحمّل نادي الأسير إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصير وحياة الأسرى في سجن "النقب"، لا سيما أن سجن "النقب" يقبع فيه ما يزيد على 1200 أسير، بينهم كبار في السّن ومرضى.
وجدد مطالبه للمجتمع الدولي بضرورة الضغط على الاحتلال للإفراج الفوري عن الأسرى المرضى وكبار السّن بشكلٍ عاجل، وضرورة وجود لجنة طبية محايدة للإشراف على نتائج عينات الأسرى وأوضاعهم الصحية.