الحياة برس - نشر جيش الإحتلال الإسرائيلي صوراً وفيديوهات يكشف عنها لأول مرة ترصد الدمار الهائل الذي خلفته صواريخ الجيش العراقي التي أطلقت على دولة الإحتلال قبل 30 عاماً.
جيش الإحتلال نشر الوثائق في الذكرى الـ 30 للحدث، واظهرت حالة الهلع التي عاشها المستوطنون خلال تلك الفترة.
وكان الجيش العراقي في عهد الراحل صدام حسين، قد أطلق 39 صاروخاً إستهدف بها عدداً من المدن المحتلة عام 1991، مما أدى لمقتل 74 إسرائيلياً، وإصابة 230، وتدمير 7440 شقة سكنية، وإحداث أضرار مادية كبيرة في البنى التحتية.
وقد إستخدم العراق صواريخ سوفيتية عدل عليها ليزيد من مداها، وإٍستهدف ميناء حيفا والنقب، ولم تنجح منظمة الدفاع الجوي الأمريكية باتريوت من إعتراضها.