الحياة برس - أعلنت مصادر سورية الأربعاء عن اتمام صفقة تبادل اسرى مع الاحتلال الاسرائيلي، والتي تم بموجبها الافراج عن اثنين من الأسرى السوريين مقابل الافراج عن اسرائيلية تم اعتقالها بعد دخولها الأراضي السورية عن طريق الخطأ.
وقالت وكالة "سانا" السورية الرسمية، انه بموجب الصفقة تم الافراج عن الأسيرة نهال المقت من مجدل شمس المحتلة، والأسير ذياب قهموز من قرية الغجر.
وسائل اعلام اسرائيلية بينت ان الصفقة تمت بعد اتصالات سرية على أعلى مستوى تمت بين مسؤولين اسرائيليين ونظرائهم الروس، كما تحدث رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتياهو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بهذا الشأن.
يشار الى أن المستوطنة هي من سكان مستوطنة موديعين القريبة من رام الله والمخصصة للمتشددين من اليهود.
في وقت لاحق أعلنت مصادر إسرائيلية تعثر إتمام الصفقة بسبب رفض الأسيرين ترحيلهما إلى سوريا حسب الإتفاق، ويصران على البقاء في قراهم داخل الأراضي المحتلة، ومن المتوقع أن تتم الصفقة خلال الساعات المقبلة من يوم الخميس.