الحياة برس - عقدت رابطة الكتاب الأردنيين، مساء اليوم السبت، في مقر الرابطة بالتعاون مع الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين، أمسية أدبية عبر تقنية "زووم"، ضمن سلسلة من الأمسيات الأدبية التي تعقدها بعنوان "أسرى يكتبون".
وتهدف الأمسيات لتسليط الضوء على أدب الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، حيث تتم مناقشة الكتب والروايات المختارة من خلال تقنيات التواصل الاجتماعي.
وقال رئيس رابطة الكتاب الأردنيين أكرم الزعبي لـ"وفا" إن هدف الأمسيات موجه للعالم كي يرى حجم المعاناة التي يعانيها ويعيشها الأسرى في سجون المحتل، وحجم التضحيات التي يقدمونها، وأيضا تسليط الضوء على تجاربهم.
من جهته، أثنى الشاعر والروائي أحمد أبو سليم، الذي قدم رواية هذا المساء، على هذه المبادرة التي تقوم بها رابطة الكتاب الأردنين وتهتم بأدب الأسرى، ومن خلال الرابطة قمنا باطلاق برنامج "أسرى يكتبون"، وكانت رواية هذه الليلة عن "الخرزة" للأسير منذر مفلح.