الحياة برس - نفى رئيس المكتب الإعلامي في غزة سلامة معروف، أن يكون هناك نية لإتخاذ خطوات أو إجراءات إحترازية، في ظل تقييم الحالة الوبائية في قطاع غزة.
وقال معروف الثلاثاء، أنه يتم تقييم الوضع بشكل لحظي، وفي حال كان هناك مستجدات ستكون توصية لوزارة الصحة باتخاذ إجراءات حسب ما تم إقراره سابقاً ضمن خطة العمل لمواجهة جائحة كورونا.
مشيراً لعقد إجتماع صباح اليوم لتقييم الأمر، وتبين أن الحالة ما زالت مستقرة والوضع ليس بحاجة لإتخاذ إجراءات إحترازية، وأن المؤشرات التي ترصدها وزارة الصحة تشير إلى أن الموجة هي أقل حدة مما كانت عليه الموجة الأولى العام الماضي.
وأكد أنه "حتى اللحظة، توصية وزارة الصحة هو تكثيف الجهود الحكومية في متابعة الالتزام ببرتوكولات عمل المرافق والمنشآت المختلفة وحث المواطنين على ضرورة الالتزام وعدم التراخي بإجراءات السلامة".
ومع إزدياد تسجيل الإصابات لفت إلى أن هذا ينذر بأننا على أعتاب موجة جديدة من موجات فيروس كورونا، وأنه لن يتم العودة للإغلاق طالما كانت الصحة قادرة على التعامل مع الحالة، في حين أن أعداد المصابين والمحتاجين للعناية الطبية وأصحاب الحالات المصنفة بالخطيرة تعتبر هي أهم مؤشر، وفي حال وصلت مؤشرات خطيرة حول دخول عدد كبير من الحالات للعناية وخاصة الفائقة سيتم إتخاذ إجراءات جديدة حسب توصية وزارة الصحة.