الحياة برس - كشفت منظمة العفو الدولية، عن تدهور حاد طرأ على صحة المعتقل الفلسطيني في السجون السعودية محمد الخضري ونجله هاني.
وبين تقرير لـ "أمنستي"، أن الخضري وهو ممثل "حركة حماس" في الرياض سابقاً، فقد القدرة على تحريك يده اليمنى، كما فقد بعض أسنانة، ويعتمد داخل زنزانته على نجله في إطعامه وتحريكه.
وطالبت منظمة العفو الدولية، السلطات السعودية، بالإفراج عن الدكتور الخضري ونجله.
وكشف تقرير حقوقي، نقل الخضري ونجله إلى سجن في أبها السعودية، وهي منشأة تفتقر للأخصائيين الطبيين والرعاية الطبية السليمة.