الحياة برس - أعلن جيش الإحتلال الإسرائيلي الإثنين، عن تعزيز قوات فرقة غزة بقوات إضافية في ظل التوتر الأمني السائد في كافة الأراضي المحتلة.
جاء ذلك في ظل إستمرار العدوان الإسرائيلية على مدينة القدس المحتلة، والمسجد الأقصى المبارك، ومحاولة سلطات الإحتلال إخلاء حي الشيخ جراح من سكانه.
وهددت كافة الفصائل الفلسطينية بالرد على العدوان الإسرائيلي في حال إستمراره.
وكانت قوات الإحتلال قد اقتحمت باحات الأقصى صباحاً، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت وغيرها في محاولة لإخلاء المسجد من المصلين، وكل محاولاتها باءت بالفشل.
وأعلن الهلال الأحمر الفلسطيني عن إصابة 305 مواطناً وصفت جراح 7 منهم بالخطيرة.