الحياة برس - استنكرت إذاعة صوت الأسرى السبت، تدمير مقرها الكائن في برج الجلاء في مدينة غزة.
وقالت الإذاعة في بيان لها، أن هذا العمل الإجرامي لن يوقفها عن العمل لنقل هموم وآلام الأسرى الفلسطينيين داخل سجون الإحتلال.
واضافت أن تدمير البرج الذي يضم العديد من المؤسسات الإعلامي الفلسطينية والعربية يؤكد مدى تأثير الرسالة الفلسطينية على إرهاب الاحتلال.
وختمت إننا نعد جمهورنا الفلسطيني والأسرى داخل سجون الاحتلال أن نعود ولن تستطيع آلة القمع والإرهاب أن تسكت هذا الصوت الحر.
يشار أن الإحتلال دمر برج الجلاء اليوم بعد أن سمح للمتواجدين بداخله بالإخلاء خلال وقت قصير ولم يسمح لهم بأخذ كافة أغراضهم، خاصة أن المكان فيه الكثير من المؤسسات الإعلامية المحلية والدولية، والتي تمتلك معدات عمل كثيرة قد تعرضت للقصف.