الحياة برس - قال رئيس الوزراء محمد اشتية إن خصم إسرائيل 100 مليون شيقل من الأموال المستحقة لنا من عائدات الضرائب الشهر الماضي؛ بحجة اننا ندفع لأسر الشهداء والأسرى "غير شرعي"، و"غير قانوني".
وطالب اشتية في جلسة مجلس الوزراء، المنعقدة اليوم الثلاثاء، بمدينة رام الله، دولة الاحتلال بإعادة أموالنا كاملة، مؤكدا أن هذا الخصم يضعنا في موقف مالي صعب.
وفي سياق آخر، طالبَ اشتية المجتمع الدولي بمنع محاولات النظام القضائي للاحتلال مساومة أصحاب الارض الأصليين في القدس على ترك منازلهم، لصالح إحلال المستوطنين مكانهم.
وحول آخر تطورات الحالة الوبائية في فلسطين، أشار إلى أن هناك مقترحا أمام مجلس الوزراء إعطاء إجازة بدون راتب لمن يرفض تلقي التطعيم من الموظفين الرسميين، إلى حين الإعلان عن انتهاء الوباء.
ومن المقرر أن تناقش الحكومة خلال جلستها قضايا تخص كهرباء طولكرم، وحزمة من مشاريع البنية التحتية من بناء مدارس جديدة، ومرافق صحية، وشراء أدوية، وبرنامجا لاستيعاب النساء العاملات في المستعمرات وإسرائيل، من أجل خلق فرص عمل بديلة لهن.