الحياة برس - سمحت سلطات الإحتلال الإسرائيلي للفلسطينيين الذين يعيشون في المناطق "ج"، ببناء 1000 وحدة سكنية جديدة.%
ومناطق "ج"، تغطي حوالي 60% من مناطق الضفة الغربية، خاضعة للسيطرة الإسرائيلية بشكل كامل من الناحية الأمنية، وتتحمل السلطة الفلسطينية تكاليف الإعمار والتطوير فيها لصالح الفلسطينيين,
وزعمت مصادر إسرائيلية أن هذا القرار يأتي في سياق جهود دولية وإسرائيلية لتعزيز السلطة الفلسطينية التي تعاني من أزمات كثيرة، بسبب الحصار المالي الإسرائيلي والأمريكي المفروض منذ عام 2017، والذي بدأ بوقف تحويل أموال المساعدات الأمريكية المخصصة سنوياً للسلطة، بالإضافة لتوقف الدعم المالي من الدول العربية والدول المانحة، وإقتطاع أموال المقاصة.
وفي نفس الوقت من المقرر أن توافق سلطات الإحتلال على بناء 2200 وحدة إستيطانية في المنطقة "ج".
عضو الكنيست عن حزب الليكود المتطرف شلومو كراهي، وصف القرار بالكارثي، ورأى أن الحكومة الجديدة بدلاً من زيادة السيطرة الإسرائيلية على الضفة الغربية، تساعد الفلسطينيني على التقدم خطوة نحو السيطرة عليها.
وزعم أن هذا الإجراء يشكل خطراً أمنياً على الإستيطان والمستوطنين.


المصدر: يديعوت - ترجمة الحياة برس