الحياة برس - كشفت قناة كان الإسرائيلية الإثنين، عن إتفاق مبدئي بين قطر والأمم المتحدة على إدخال أموال المنحة القطرية للعوائل الفقيرة في قطاع غزة بدون المرور بالسلطة الفلسطينية، وعدم إدخال أموال لموظفي "حماس".
وأوضحت القناة الإسرائيلية أن موظفي "حماس" قد يحصلون على جزء من هذه المنحة في مرحلة لاحقة، ومن المتوقع أن يتم توقيع الاتفاق النهائي خلال أيام قليلة.
مشيرة لآلية جديدة لتسليم الأموال، حيث ستحصل الأسر على بطاقات صرف ستوزعها الأمم المتحدة عليهم، وبذلك لن يكون لأي جهة فلسطينية أي إمكانية للتحكم بالأموال.
يشار إلى أن المنحة قد توقفت منذ ما يزيد عن 3 أشهر بعد العدوان الأخير على القطاع، ويستفيد منها أكثر من 100 ألف أسرة فقيرة بواقع 100 دولار لكل أسرة.