الحياة برس - كشف القيادي في حركة الجهاد الاسلامي محمد شلح، عن دور بارز لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، وقيادة السلطة الفلسطينية لانقاذ حياة الأسير هشام ابو هواش بعد اضرابه المفتوح عن الطعام على مدار 141 يوما.
وقال شلح في حديث لقناة فلسطين اليوم الفضائية "كلمة السر لدى حركة فتح، وكانت السلطة الفلسطينية من ضمن الوسطاء لانقاذ ابو هواش".
وعبر شلح عن سعادته من موقف القيادة الفلسطينية، داعيا للحفاظ دائما على شكر بعضنا البعض والوحدة في مواجهة الاحتلال في السلم والحرب.
وكانت السلطة الفلسطينية قد اكدت انه بتوجيهات من الرئيس، وعمل ذؤوب مارسته المخابرات الفلسطينية تم التوصل لاتفاق ينهي خلاله الأسير أبو هواش اضرابه عن الطعام وتم الاتفاق على الافراج عنه في شهر نوفمبر المقبل.

المصدر: الحياة برس