الحياة برس - تنتج روسيا راجمة الصواريخ "توس - 1إيه"، التي تم تصميمها لتقديم الدعم الناري لقوات المشاة والدبابات في ساحات القتال.
وتستطيع الراجمة الروسية القيام بمهام دفاعية لحماية القوات الأرضية، أو المشاركة في عمليات هجومية ضد قوات الأعداء في الساحات المفتوحة أو بالقرب من مواقع القتال، بحسب موقع "روس أوبرين إكسبورت" الروسي.
وتمتلك الراجمة الروسية القدرة على تعطيل مدرعات العدو وقطع خطوط الإمدار في المناطق، التي تستهدفها بقوتها النارية العالية، إضافة إلى مرونتها في المناورة أثناء القتال، لأنها مثبتة على "شاسيه" دبابة.
ويتم تجهيز راجمة الصواريخ الروسية بنظام إدارة نيران متطور يستخدم أشعة الليزر ووسائل رصد الأهداف وتحديدها بطريقة إلكترونية، إضافة إلى وسائل اتصال حديثة.

ويمكن للراجمة الروسية ضرب أهداف سطحية في نطاق تصل مساحته إلى 40 كيلومترا مربعا.
ويمكن لراجمة الصواريخ الروسية ضرب الأهداف في معدل زمني لا يزيد عن 90 ثانية من لحظة رصد الهدف، أثناء توقفها، وتستطيع إطلاق 24 صاروخا خلال 6 ثواني، في وضع الإطلاق المزدوج، بينما تصل تلك الفترة إلى 12 ثانية في وضع الإطلاق الفردي، ويؤدي انفجار صواريخها إلى ارتفاع درجة الحرارة ومستويات الضغط إلى مستويات مدمرة في محيط الانفجار.