الحياة برس -  بحث وزير العدل محمد الشلالدة اليوم الخميس، مع القائم بأعمال سفارة سلطنة عُمان لدى دولة فلسطين سالم بن حبيب العميري، سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجال تطوير ودعم قطاع العدالة في فلسطين.
وأشاد وزير العدل، حسب بيان للوزارة، بعمق العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وبحكمة وسياسة السلطان قابوس في كافة القضايا العربية وبمواقفها الداعمة للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في المحافل الدولية، مشيراً إلى أن افتتاح السلطنة العُمانية سفارة لها في فلسطين يُعد تتويجاً لهذه السياسة الحكيمة وتعزيز للموقف الفلسطيني، خاصة في ظل التطورات السياسية التي تمر بها القضية الفلسطينية.
وأكد الشلالدة أهمية التعاون المشترك والاستفادة من التجربة العُمانية في قطاع العدالة، متطلعا الى مزيد من التعاون وتبادل الخبرات، والتشبيك مع المؤسسات الرسمية العُمانية التي تعنى بحقوق الإنسان.
بدوره، أبدى القائم بأعمال سفارة سلطنة عُمان استعداده لدعم قطاع العدالة في فلسطين، مؤكدا موقف سلطنة عُمان الثابت اتجاه القضية الفلسطينية، وعلى وجوب اقامة الدولة الفلسطينية على حدود 1967 بعاصمتها القدس الشرقية.