الحياة برس - أكد رئيس تحالف أزرق أبيض الإسرائيلي بيني غانتس، دعمه للإدارة الأمريكية في نشر خطتها للسلام في الشرق الأوسط وبين الفلسطينيين والإسرائيليين والمعروفة باسم " صفقة القرن ".
ووعد غانتس في حديث صحفي له الثلاثاء حسب ترجمة الحياة برس، بضم غور الأردن وإعلان السيادة الإسرائيلية الكاملة عليه، مدعياً أنه لا يمكن التفريط به لأنه حدود إسرائيل الشرقية.
واضاف:" غور الأردن الجدار الدفاعي الشرقي لإسرائيل ولا يمكن تركه في أي سيناريو مستقبلي وهو جزء من دولة إسرائيل وسنعمل على ضمه بعد الإنتخابات وتطوير المنطقة" حسب قوله.
يشار أن الجانب الأمريكي يبحث الإعلان عن القسم السياسي من خطته لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ولكنه يسعى لتأجيل الإعلان الرسمي عنها حتى الإنتهاء من الإنتخابات الإسرائيلية، المقرر في الثاني من مارس القادم.
وتم الكشف عن الجزء الإقتصادي من الخطة خلال ورشة البحرين، والتي أشارت لجمع 50 مليار دولار من الدول العربية والمستثمرين، وتحويل 28 مليار دولار للسلطة الفلسطينية وقطاع غزة، و7.5 مليار للأردن، و9 مليار لمصر، و6 مليار للبنان.
وكانت السلطة الفلسطينية قد أعلنت رفضها القاطع للصفقة لأنها لا تعطي الجانب الفلسطيني الحد الأدنى من حقوقه، وتتجاهل قضية القدس واللاجئين، وتركز فقط على الحالة الإقتصادية للاجئين.