الحياة برس - قال نادي الأسير، إن الأسيرين يحيى مصطفى اغبارية، ومحمد توفيق جبارين، من أراضي عام 1948، يدخلان اليوم عامهما الـ(29) على التوالي، في سجون الاحتلال الإسرائيلي.
وأوضح نادي الأسير، أن الأسير اغبارية يبلغ من العمر (52 عاماً)، وهو من قرية المشيرفة، أما الأسير جبارين (69 عاماً) فهو من مدينة أم الفحم، وكلاهما محكومان بالسّجن مدى الحياة.
يُشار إلى أن الأسيرين اغبارية وجبارين من بين (26) أسيراً هم من الأسرى القدامى المعتقلين قبل توقيع اتفاقية أوسلو، منهم (12) أسيراً من أراضي عام 1948، حيث رفض الاحتلال الإفراج عنهم في كافة صفقات التبادل والإفراجات التي جرت منذ اعتقالهم، وكان آخرها الإفراجات التي جرت عام 2013، وفيه تنكر الاحتلال بالإفراج عن آخر دفعة، وهي الدفعة الرابعة وذلك في آذار عام 2014، والتي ضمت في حينه (30) أسيراً، حيث جرى الإفراج عن ثلاثة منهم بعد انتهاء أحكامهم، بالإضافة إلى الأسير فارس بارود من غزة الذي اُستشهد العام الماضي.
ومن الجدير ذكره أن أربعة أسرى آخرين وهم من القدامى، يدخلون خلال شهر آذار/ مارس الجاري، أعواماً جديدة وهم: إبراهيم نايف أبو مخ، ورشدي حمدان أبو مخ، ووليد نمر دقة، وإبراهيم عبد الرازق بيادسة.