الحياة برس - بين التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين ان حملته لانقاذ الاسرى في سجون الاحتلال لاقت تفاعلا دوليا واسعا.
واصدر التحالف بيانا وصل الحياة برس نسخة عنه جاء فيه:

بلاغ صحفي للرأي العام

يسر التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين إخباركم بأن مبادرته التي تمثلت بتوجيه نداء عاجل يهدف للإفراج عن الأسرى الفلسطينين في سجون الإحتلال وخاصة ألمرضى وكبار السن والأطفال والنساء أمام خطر تفشي وباء الكورونا داخل السجون حظيت وما زالت تحظى بردود فعل واسعة. 

هذه المبادرة التي وجهها للمؤسسات والجمعيات واللجان الفلسطينية في الوطن المحتل كما في الشتات الفلسطيني قد لاقت دعما واسعا: حيث وقعها أكثر من 175 مؤسسة من فلسطين وأوروبا والدول العربية مضافا اليها 22 جمعية من أمريكا اللاتينية وكذلك 50 من شخصيات سياسية وحزبية ونشطاء في المجتمع المدني خاصة من فلسطين ولبنان والمغرب العربي . 

أمام هذا التجاوب السريع نعلمكم أن الحملة مستمرة بتلقي تواقيع أخرى. هذا وقد قرر التحالف البدء بحملة أخرى عبر توجيه نفس النداء للمؤسسات والشخصيات الأوروبية والبرلمانين في الدول الأوروبية وغيرها، حيث تم ترجمة النداء بلغات دولية مختلفة لإيصاله لها. آملين من الجميع أن يساهم بتوسيع هذه الحملة. 
وبعد اتمام حملات التوقيع هذه، سيقوم التحالف الأوروبي بتسليم نتائجها للمؤسسات الدولية وللأحزاب والحكومات الأوروبية للتأكيد على مطالبنا الرئيسية وخاصة إنقاذ حياة الأسرى الفلسطينين من المخاطر الكارثية لتفشي وباء الكورونا داخل سجون الإحتلال الإسرائيلي.

ألتحالف الأوروبي لماصرة أسرى فلسطين بروكسل 26/3/2020