الحياة برس - أشاد التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين، بالأسرى العرب الذين ساندوا الشعب الفلسطيني في نضاله ضد الإحتلال الإسرائيلي، مشيراً إلى إحياء يوم الأسير العربي الموافق 22 نيسان/أبريل.
وقال التحالف في بيان له الأربعاء وصل الحياة برس نسخة عنه، أن يوم الأسير العربي يأتي للتأكيد على وحدة المصير والمستقبل، وجميع الأسرى في سجون الإحتلال جزء أساسي من حركة التحرير العربية والعالمية في مواجهة قوى الإستعمار.
وأوضح التحالف أن 21 أسيراً من الأردن ما زالوا في سجون الإحتلال، مؤكداً على دوره بالدفاع عن جميع أسرى فلسطين من عرب وأجانب، والذي يأتي في سياق دوره النضالي للوقوف الى جانبهم ومساندتهم محلياً ودولياً بكافة السبل حتى التحرير.