الحياة برس - قررت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة فتح المساجد أمام صلاة الجماعة ابتداءً من فجر يوم الأربعاء القادم الموافق 11/ شوال /1441هـ الموافق 3/يونيو/2020م.
وأكد وكيل وزارة الأوقاف د. عبد الهادي الأغا في مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم على قرار فتح المساجد في جميع الصلوات مع بقاء رخصة الصلاة في البيوت.
وطالب الأغا بضرورة التزام الإجراءات الوقائية التي سبق التنصيص عليها، من اصطحاب سجادة الصلاة، وارتداء الكمامة، والتباعد بين المصلين في الصف الواحد، وعند الدخول والخروج من المسجد، وترك المصافحة والاقتراب، وعدم اصطحاب الأطفال.
مشددًا على ضرورة التزام المصابين بالأمراض المزمنة والمعدية، والخارجين من الحجر الصحي، بالصلاة في بيوتهم، وعدم المجيء إلى المساجد.
ودعا وكيل الوزارة العاملين في المساجد إلى تعقيم المساجد بشكل مستمر، وفتحها قبل الأذان بـ(10) دقائق، وتقليص مدة الانتظار بين الأذان والإقامة، لتكون (10) دقائق في جميع الصلوات، باستثناء صلاة الفجر فتكون (20) دقيقة.
منوهًا إلى استمرار تعليق كافة الاحتفالات والأنشطة العامة داخل المساجد.
مضيفًا: "نؤكد على المواطنين بضرورة التعاون مع اللجان المسجدية المكلفة بتنفيذ الاجراءات الوقائية، كما نؤكد على الخطباء، والأئمة بعدم الإطالة في الخطبة والصلاة".
وأوضح الأغا أن التقييم المستمر للقرارات المتعلقة بالمساجد في ضوء المتغيرات الصحية، والتزام المصلين بإجراءات الوقاية.