الحياة برس - تظاهر قادة المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، أمام مقر رئاسة الوزراء الإسرائيلية الأحد، للتأكيد على ضرورة تنفيذ خطة الضم لمناطق من الأراضي الفلسطينية.
وقال ما يعرف باسم رئيس مجلس " يهودا والسامرة " دافيد الحياني، رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو لعدم الرضوخ لليسار والعمل على فرض السيادة فوراً.
وشدد المجلس في بيان له، أنه سيستخدم كافة الوسائل المتاحة لمنع إقامة دولة فلسطينية، ورأى أن هذه الأيام مصيرية لتحدد مستقبل الضفة الغربية وغور الأردن.