الحياة برس - صرح وكيل وزارة التنمية الاجتماعية داود الديك أن استمرار حركة حماس بسياسة الاستدعاءات والملاحقات الأمنية لموظفي الوزارة في غزة تعكس عقلية بوليسية وقمعية تنتهجها الحركة ضد أبناء شعبنا وموظفينا.
واكد الديك في تصريحات صحفية أن هذه الاجراءات البوليسية والترهيب لن يفيد حركة حماس بشيء ولن نوافق لهم على تسييس المساعدات والتدخلات الإنسانية وسنبقى نصر على معايير النزاهة والشفافية في استهداف الفقراء والمحتاجين بعيدا عن انتماءاتهم السياسية.
وأضاف: " إزاء ما تقوم به حركة حماس من بطش وملاحقة وتنكيل بالموظفين التابعين للحكومة الشرعية، فإن الوزارة تدرس بشكل جدي تحميل حركة حماس المسؤولية الكاملة عن البرامج والمساعدات والخدمات الاجتماعية التي تقدمها الوزارة لفقراء والمحتاجين في قطاع غزة.