الحياة برس - كشفت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، عن عملية إستخبارية تمكنت من خلالها خداع ضباط مخابرات إسرائيليين، وأصدرت فيلماً وثائقياً يحمل إسم " بيت العنكبوت "، يوثق جزءاً من العملية.
وأوضح أحد المتحدثين في الإصدار الأول من نوعه للسرايا، أن جهاز " أمن السرايا "، تمكن من إفشال جهود جهاز " الشاباك " الإسرائيلي، تجنيد عناصر من السرايا للعمل لصالحه.
وأضاف أن المجندين كانوا يعملون مع ضباط المخابرات الإسرائيلية بإيعاز وتحت إشراف من ضباط أمن السرايا، وسلموا الاحتلال معلومات مخادعة، أدت لضبط عملاء.
واحتوى الإصدار تسجيل مكالمات بين المجندين وضباط الإحتلال الإسرائيلي، فيما قال المتحدث باسم السرايا " أبو حمزة "، أن ما تم كشفه هو جزء بسيط مما لدى السرايا ولكن هذا ما سمح في نشره الآن.
لمشاهدة الفيديو اضغط هنا