الحياة برس - وصل السفير القطري محمد العمادي، الثلاثاء ، لقطاع غزة، بعد وصوله لدولة الإحتلال الإسرائيلي ولقائه بعدد من المسؤولين الإسرائيلين.
تأتي هذه الزيارة في ظل ارتفاع حدة التوتر في غزة، وسط إستمرار الإغلاق الإسرائيلي وإطلاق البالونات الحارقة.
وتوقعت مصادر إسرائيلية، أن يتم السماح بإدخال الوقود المدعوم قطرياً لمحطة توليد الكهرباء، بالإضافة لإدخال أموال قطرية لصالح الأسر الفقيرة في غزة.
وكان المبعوث الأممي للسلام في الشرق الأوسط نيكولاي مالدينوف، قد طالب "إسرائيل"، بتسليم الوقود المدعوم من قطر لغزة، للمساعدة في ظل تفاقم الأزمة الصحية.
تصريحات مالدينوف جاءت عبر تغريدة لمنظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (يونسكو)، الثلاثاء، التي نقلت عنه قوله إنه بعد مع الأخبار القادمة من رصد حالات جديدة لفيروس كورونا في غزة، فإن الأمم المتحدة طلبت من إسرائيل السماح بتسليم الوقود المُمول من قطر، خشية حدوث أزمة صحية كبيرة.