الحياة برس - غادر السفير القطري محمد العمادي مساء السبت، قطاع غزة حاملاً معه شروط حركة حماس وفصائل المقاومة الفلسطينية للعودة للهدوء في القطاع.
وقالت مصادر إسرائيلية أن العمادي سيلتقي مسؤولين إسرائيليين في مكتب "منسق أعمال حكومة الاحتلال في المناطق الفلسطينية"، ومسؤولين أمنيين في الجيش.
وتصر حماس على توفير ما يلزم لمواجهة فيروس كورونا في القطاع، وتلبية شروطها فيما يخص الكهرباء والمياه ومشاريع البنية التحتية ومشاريع التشغيل وتسريع بناء المستشفى الأمريكي، حسب ما نقلته قناة مكان الإسرائيلية.
وكانت موقع إسرائيلية نقلت بالأمس، أن حكومة الاحتلال تشترط وقف إطلاق البالونات الحارقة والقذائف الصاروخية، مقابل إدخال الوقود للكهرباء، وفتح المعابر والسماح بعودة الصيادين للعمل في بحر غزة.
ومن المتوقع عودة العمادي منتصف الليلية للقطاع يحمل رد الإحتلال.