الحياة برس - أثارت السعودية فايزة المطيري الجدل بعد أن أعلنت خروجها من الإسلام واعتناقها المسيحية مرة، وعادت لتثير الجدل مرة أخرى بعد نشرها صور زفافها من داخل كنيسة.
ونشرت فايزة المطيري صورة لها على حسابها في تويتر وهي ترتدي فستان زفاف وعلى رأسها تاجاً يحمل صليباً، وصورة أخرى توضح مراسم الزواج داخل الكنيسة.
وأكدت المطيري أنها تزوجت وكتب ساخرة:" كان ودي أعزمكم كلكم لكن خفت تتحمسون ويصير إطلاق نار وسوالف ".