الحياة برس - كشف الفنان المصري محمد رمضان عن عزمه خوض سباق رمضان 2021 القادم بمسلسل " الإمبراطور "، الذي سيجسد خلاله حياة الفنان الراحل أحمد زكي.
وقد تباينت آراء المتابعين ومستخدمي مواقع التواصل الإجتماع حول هذا القرار، حيث رأى بعضهم أنه مناسب لذلك، فيما رأى آخرون أنه إختيار غير صحيح بسبب أدواره التي تختلف تماماً عن هذه الشخصية.
كما كان للنقاد آراء مختلفة، فقال محمود قاسم في حديث مع مصراوي، أن محمد رمضان كان ينظر له في البداية كخليفة لاحمد زكي ولكنه أخذ منحى آخر مختلف تماماً عنه.
وتابع: "هل في حياة أحمد زكي ما يجعل الخط الذي يسير عليه رمضان مناسب له، بمعنى هل في حياة النجم الأسمر ما يجعل رمضان لا يتخلى عن الطريقة التي اختارها وهي الميلودراما الفاقعة مثلما شاهدنا في مسلسله الأخير".
وأضاف: "أحمد زكي هو شاب يجتهد ويخترق طريقه للتمثيل والنجومية بصعوبة شديدة، وشخصيته تشبه إلى حد كبير الشاعر أحمد وهي الشخصية التي جسدها ضمن أحداث مسرحية مدرسة المشاغبين".
مشيراً لدور النص وطريقة كتابته، متسائلاً إن كان سيتحدث عن حياة أحمد زكي أو سيركز على أداء محمد رمضان، وهل سيكون مناسباً لأحمد زكي أو لمحمد رمضان.
وتابع: "أحمد زكي ماعملش الأفلام اللي فيها العنف الشديد اللي عمله رمضان، وماعندوش فكرة إنه يطلع قبضاي في الفيلم، بعكس محمد رمضان اللي بيعتمد على إنه يطلع قبضاي، وفي النهاية هنستنى نشوف المؤلف هيبقى مع مين وهيؤرخ لحياة أحمد زكي ولا هيألف لرمضان ويرضي جمهوره".
الناقد محمود عبد الشكور كان له رأياً آخر، ورأى أن محمد رمضان هو الأنسب لتجسيد شخصية أحمد زكي، مشيراً لشخصية زكي التي قدمها رمضان في مسلسل السندريلا، والذي حقق فيه نجاحاً بتجسيد شخصية زكي.
وأضاف: "قبل مايعرض مسلسل أم كلثوم، ماكنتش متخيل إن صابرين هي اللي تعمل المسلسل، هي مختلفة تماما من ناحية المواصفات الشكلية والصوت والجسم وكل حاجة، لكن بمجرد ماتعرض المسلسل، لقينا إن صابرين اجتهدت، والدور من أفضل أدوارها على الإطلاق". 
داعياً لإنتظار العمل وعدم الحكم عليه قبل إنجازه.