الحياة برس - - ثمن الاتحاد العام للفلاحين والتعاونيين الزراعيين الفلسطينيين موقف الرئيس محمود عباس الرافض لصفقة القرن، والوقوف بوجه أعداء الإنسانية والشرعية الدولية.
ودعا الاتحاد في بيان صدر عنه، اليوم الخميس، المؤسسات الدولية خاصة منظمة التجارة العالمية والاتحادات العمالية، ووزارات الاقتصاد والزراعة والعمل، إلى التوجه الفوري بالشكاوى على دولة الاحتلال لأنها تمارس التجويع بالحصار على شعبنا.
وشدد على ضرورة تفعيل دور الممثليات والسفارات والجاليات، لتأخذ دورها بتشكيل حاضنات، وتكافلا محليا ودوليا مع شعبنا، في تعميم ثقافة استهلاك المنتج الفلسطيني، وتوفير المناخات الملائمة لترويجه وتسويقه واستهلاكه.
وأعرب الاتحاد عن شكره للاتحاد العام للفلاحين العرب والاتحادات الفلاحية العربية، لاستمرارهم باستقطاب المنتج الزراعي الفلسطيني في الأسواق العربية.
وأكد أهمية تعزيز ثقافة الاستهلاك للمنتج الوطني، وحق الأولوية في الدعم والمساندة لصغار المنتجين.