الحياة برس - كشفت سيدة مصرية متهمة بقتل زوجها تفاصيل الجريمة التي وقعت في محافظة الجيزة، مشيرة لرغبتها بتنفيذ ذلك منذ زمن طويل.
وقالت في حديثها أمام النيابة، أنها رغبت بالتخلص من زوجها منذ سنوات بسبب سوء معاملته لها ولأبنائها وتعدد علاقاته النسائية الغير شرعية.
وأضافت:"فكرت اقتله أنا وابني، واستعنت بشابين آخرين، واتفقنا معهما على 500 ألف جنيه مقابل تنفيذ الجريمة، وحاولنا نقتله 3 مرات ومعرفناش.. لحد ما خلصنا عليه.. يستاهل الموت 100 مرة".
موضحة أنها عاشت أجمل أيام حياتها وهو في السجن حيث اعتقل " 18 شهراً "، وعندما خرج إستعانت بزوج صديقة ابنتها وهو بدوره استعان بأصحابه.
مشيرة لمحاولاتها المتكررة لتنفيذ عملية القتل قبل 10 أيام من موعد التنفيذ الذي تم، ولكن كانت كل مساعيها تفشل بسبب ظروف خارجة عن إرادتها.
ووجهت نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية، للزوجة والابن و2 آخرين تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار المرتبطة بواقعة سرقة بسيطة ووجهت للمتهم الخامس سائق “توك توك” تهمة الاشتراك في القتل، وأمرت بحبسها ونجلها و3 آخرين بتهمة قتل زوجها بمنطقة الوراق.
وتم قتل الزوج من خلال إطلاق النار على رأسه، وقال نجله في التحقيقات أنه خلال تواجده وأسرته في الشقة فوجئ بدخول شخصين مجهولين واصطحبه أحدهما إلى غرفة نومه التي يتواجد بها والدته وأشقاؤه، وتوجه الآخر وبحوزته سلاح ناري “فرد خرطوش” إلى غرفة نوم والده. 
وتابع إنه سمع صوت عيار ناري عقب ذلك عثروا على جثة والده مصابًا بعيار ناري بالرأس وبعثرة بمحتويات الغرفة، وتمكنت الجهات المختصة بعدها من التوصل للجناة الحقيقيين وعلى رأسهم الإبن والزوجة.