الحياة برس - كشف تقرير أجراه مركز رود للسياسة الغذائية والسمنة في جامعة كونيتيكت الأمريكية، أن شركات المشروبات والعصائر أنفقت خلال عام 2018، ما يقدر بـ 1.04 مليار دولار للإعلان عن مشروباتها، وهو زيادة بمقدار 26% عن ما أنفقته للإعلان في عام 2013.
وبين التقرير أن زيادة ملوحظة في المصروفات للإعلان عن المشروبات، حيث تم تخصيص 159 مليون دولار للإعلان عن مشروبات الطاقة، بزيادة 24% عن عام 2013، و111 مليون دولار للإعلان عن الشاي المثلج، وهو زيادة تقدر بـ 38 مليون دولار عن 2013.
كما أشار التقرير إلى أن المراهقين كانوا الجمهور المستهدف، كما أنه ارتفعت وتيرة الإعلانات التي استهدفت الأطفال بشكل خاص، وأيضاً المجتمعات السوداء واللاتينية في البلاد، وهو ما حذرت الدراسة من خطورته حيث تفاقم من مشاكل المجتمع الصحية خاصة في تلك المجتمعات.