الحياة برس - فتح الإحتلال الإسرائيلي مساء السبت، السدود وعبارات المياه ما أدى لغرق الأراضي الزراعية وتلف المحاصيل وتجمع المياه بشكل كبير في شارع صلاح الدين شرق المحافظة الوسطى لقطاع غزة.
وقال رئيس بلدية الزوايدة سامي أبو محيسن، بأن الإحتلال تعمد إغراق المناطق الشرقية بفتح السدود وعبارات مياه الصرف الصحي ما أدى لغرق مناطق واسعة من أراضي المواطنين وممتلكاتهم.
وأهاب في تصريح صحفي، بجهاز الدفاع المدني للتعاون مع البلدية في إنقاذ السكان المتضررين بعد تلقي لجنة الطوارئ عدد من المناشدات للحفاظ على سلامتهم وممتلكاتهم.
مشيراً إلى أن فرق الطوارئ ستواصل عملها حتى إنتهاء المنخفض.
وفي وقت لاحق تعرضت مناطق واسعة شرق غزة ومنطقتي البريج والنصيرات وسط القطاع ومناطق شرق خانيونس جنوباً للغرق بفعل فتح الإحتلال للسدود المائية، ما ألحق أضرار مباشرة وكبيرة في عدد كبير من الدونمات الزراعية ومنازل المواطنين.
يشار إلى أن معظم شوارع قطاع غزة الرئيسية تعرضت للغرق بفعل المنخفض الجوي وهطول كميات كبيرة من الأمطار مساء السبت، وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو ترصد حالات غرق في شارع صلاح الدين، وشارع مستشفى الشفاء وشوارع أخرى رئيسية مما أعاق حركة المواطنين والمركبات.

calendar_month24/12/2022 10:33 pm