الحياة برس - تستعد قوات الإحتلال الإسرائيلي لإستقبال شهر رمضان المبارك بالمزيد من الإجراءات الأمنية في ظل إستمرار العدوان على الشعب الفلسطيني، خاصة في مدينة القدس المحتلة.
وأفادت قناة كان الإسرائيلي الخميس، أن جيش الإحتلال يخطط لتعبئة 4 سرايا من قوات الإحتلال وإخضاعهم لعمليات تدريب ميدانية لاقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك وسط توقعات بأن يكون شهر رمضان المقبل ساخناً واحتمالية وقوع عمليات فدائية فردية ينفذها شبان فلسطينيون من مناطق الداخل والضفة الغربية.
وسيتم تنفيذ تدريبات تحاكي اقتحام باحات الأقصى وسط إندلاع مواجهات مع المرابطين وكيفية التعامل مع ذلك.
وستنشر قوات الإحتلال خلال أيام وحدات عسكرية في أنحاء الضفة الغربية، وبعدها سيتم نشر كتيبتين على أقل تقدير مع دخول شهر رمضان المبارك.


calendar_month09/02/2023 11:58 am