بيان المجلس المركزي لأولياء الأمور

قال الله تعالى في كتابه العزيز: "وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ".

الاخوات المعلمات والاخوة المعلمون، بعد كل الجهود وما نتج عنها من تنفيذ المطالب الأساسية للمعلمين، وضمان حركة فتح والسيد الرئيس تنفذ الاتفاق الموقع وعدم ايقاع أي عقوبات بالمضربين، آن الاوان أن يعود الجميع للعمل واعادة نبض الحياة لمجتمعنا الفلسطيني.

الكل يجمع، قوى وطنية ومجتمع مدني ومؤسسات رسمية وكذلك معلمون آثروا الخروج عن قرار ما يسمى "الحراك"، أن المصلحة الوطنية العليا تلزم العودة فورا للعمل وانقاذ ما يمكن انقاذه من العام الدراسي.

بلغنا قرار العديد من المدارس والمعلمين العودة غدا، لكننا نريد عملية تعليمية منتظمة كاملة، لذا نأمل من جميع المعلمين والمعلمات الأفاضل العودة، ونأمل من جميع أولياء الأمور ارسال ابنائهم وبناتهم إلى مدارسهم غدا الاحد. 

المعلمون والمعلمات الأفاضل، انتم عنوان العطاء والوفاء، إن وفاءكم لطلبتكم يرفع من شأنكم في اعيننا كاولياء أمور وكمجتمع، لا تسمحوا للبعض استخدام لغة التخوين والتشهير بحقكم، هذه اللهجة التي اصبحت سلاحا ضد كل من يختلف بالرأي مع "ادم ادم" وحراكه، الذي يريد الاستفراد بقرار آلاف المعلمين وقيادتهم كقطيع بلا رأي او ارادة!

إن عدم انتظام الدوام يوم غد الاحد يعني ان المعلمين خسروا حاضنتهم الشعبية ودخلوا في صراع مع المجتمع، حيث لن يجدوا لهم سندا يدافع عنهم إذا ما تم اتخاذ اجراءات بحقهم. فعودا لتكونوا سندا لاولادنا ونكون سندا لكم. 
8/4/2023
المجلس المركزي لأولياء الأمور
calendar_month09/04/2023 01:21 am