الحياة برس - تداولت عدد من المواقع الإخبارية والصفحات على مواقع التواصل الإجتماعي الأربعاء، نبأ وفاة لاعب نادي الأهلي المصري السابق والمعلق الرياضي ميمي الشربيني.
وعلق على ذلك زكريا ناصف عبر حسابه على تويتر قائلاً:"خبر وفاة الكابتن ميمى الشربينى، غير صحيح، صباح الفل". 

من هو ميمي الشربيني

ميمى الشربينى أو محمد عبد اللطيف الشربيني، نجم الناى الأهلى السابق أحد المواهب الكروية التى لا يمكن أن تنسى، حيث ولد لاعب لقلعة الحمراء فى 26 يوليو 1937، وانضم للأهلى بموسم انتقالات 1957من المصرى القاهرى بعدما التقطته أعين عبدالمنعم البقال، وأحمد مكاوى، الذى انضم له عام 1953 مع رفيقه فى الملاعب الشيخ طه إسماعيل. 
بدأ ميمى الشربينى مشواره مع الكرة فى النادى المصرى القاهرى، ولفتت موهبته أنظار الكبيرين الأهلى والزمالك وسعى الأخير بقوة لضمه لصفوفه، لكن حبه للأهلى جعله يرفض هذا العرض، حتى نجح كشاف الأهلى التاريخى عبده البقال فى تحقيق حلمه بالانتقال للأهلى مع زميله وقتها طه إسماعيل.
مع الأهلى بدأ الشربينى اللعب فى مركز الجناح الأيسر بجوار ساعد الهجوم الأيسر وقتها محمود الجوهرى.. وسريعاً ما أطلق عليه الراحل نجيب المستكاوى لقب "النفاثة" لسرعته الفائقة فى هذا المركز وقدراته الاستثنائية فى صناعة الأهداف.
بزغ نجم الشربينى فى مباراة القمة بدورى منطقة القاهرة فى أبريل 1958 حين لعب بديلاً لهداف الفريق المصاب توتو، وتألق الشربينى فى هذه المباراة وسجل هدفاً ساهم به فى فوز الأهلى 3-0، بعدها فى الموسم ذاته سجل هدفين فى الزمالك فى نهائى كأس مصر الذى انتهى بالتعادل 2-2 واقتسام الفريقين اللقب، وكان رابع وآخر أهدافه فى القمة فى مباراة نوفمبر 1960 والتى سحق فيها الأهلى غريمه التقليدى بنتيجة 4 - 1.