الحياة برس - إدعى حساب على موقع التواصل الإجتماعي تويتر السبت، وفاة مواطنة سعودية تدعى ياسمين عبدالعزيز في بريطانيا متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا " كوفيد 19 ".
وبدأ الأمر عندما قام حساب يحمل إسم الدكتورة ياسمين عبدالعزيز بإعلان وفاتها في بريطانيا، مدعياً أنها كانت تدرس الدكتوراه في القانون الدولي.
الخبر في البداية سبب حالة من الحزن الواسع بين النشطاء السعوديين الذين بدأوا بنشر تغريدات التضامن مع ذويها والدعاء لها بالرحمة، ولكن انتبه العديد منهم لتغريدات سابقة نشرها الحساب يتحدث فيها عن أعراض الإصابة بالفيروس وكيف تشعر ياسمين المزعومة بالآلام جراء الإصابة، وطالبت المغردين بالدعاء لها، ومن ثم تم نشر خبر الوفاة المزعوم.
وقبل ذلك أرسلت رسائل لبعض متابعيها تحتوي على صورة فاتورة مطلوب سدادها قائلة:"أوصيكم وصية هذه فاتورة خاصة بناس يهمني أمرهم ولا يستطيعون سدادها".
وعمل النشطاء على التدقيق في رقم الفاتورة ومن ثم تم مراجعة نادي القانونيين في بريطانيا الذي نفى علمه بوجود محامية أو دكتورة بهذا الإسم.