الحياة برس - عقد مساء الجمعة، قمة افريقية مصغرة لرؤساء الدول الأعضاء في هيئة مكتب رئاسة الإتحاد الأفريقي لمناقشة قضية " سد النهضة "، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.
وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي شارك في الإجتماع، الذي ترأسه رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا، بالإضافة لرئيس الوزراء السوداني عبد الله الحمدوك، ورئيس وزراء أثيوبيا آبي أحمد.
آبي أحمد في تغريدات له على حسابه في تويتر، قال أن الإجتماع حول سد النهضة كان مثمراً، وأن المنظمة القارية التي تشمل كل قارة أفريقيا مساحة مناسبة للحوار وحل كافة القضايا الخاصة بها.
وتابع آبي أحمد قائلا "يوفر سد النهضة لجميع أصحاب المصلحة الفرصة لتحقق نمو اقتصادي غير مسبوق، وتنمية متبادلة". 
موضحاً أن المناقشات كانت مثمرة، حول الحلول الأفريقية بالنسبة لمشكلة سد النهضة، مع مكتب جمعية الإتحاد الأفريقي بالإضافة لمصر والسودان وأثيوبيا.
واستطرد بقوله "نحن نقدر تلك المحادثات، ودور رئيس جنوب أفريقيا في قيادة وتسهيل تلك المحادثات رفيعة المستوى ذات الأهمية القارية، كل الشكر له ولكافة المشاركين".