الحياة برس - مرض اكياس الشكولاته، أصبح يهم الكثيرين لأنه مجهول لهم بعد أن تحدثت عنه الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز في لقاء تلفزيوني خلال حديثها عن مرضها.
وقالت ياسمين عبد العزيز أنها أصيب بمرض يسمى "الشكوليت سيسست" أو "أكياس الشوكولاتة، وتسبب لها بمضاعفات حادة من تسمم في الدم وثقب القولون.

مرض اكياس الشوكولاته

اكياس الشوكولاتة هي أكياس غير مسرطنة مليئة بالسوائل وتتكون في عمق المبايض، وسميت بـ اكياس الشوكولاتة بسبب بنيتها الشبيه بالقطران التي تشبه الشوكولاتة الذائبة، ولها إسم آخر وهو "أورام بطانة الرحم المبيضية".
لونها تكتسبه من دم الحيض القديم والأنسجة التي تملأ تجويف الكيس، ومن الممكن أن يؤثر على المبيضين.
وتصيب اكياس الشوكولاتة النساء المصابات بالانتباذ البطاني الرحمي بنسبة 20 - 40%، وهو بطانة الرحم اضطراب شائع تنمو فيه بطانة الرحم وخارج الرحم وعلى المبيضين وقناتي فالوب، ويصيب مناطق في الجهاز التناسلي.
ومن الممكن أن يسبب ألماً شديداً وعقماً في بعض الحالات، وأكياس الشوكولاتة مجموعة فرعية من الانتباذ البطاني الرحمي.

أعراض الاصابة بـ اكياس الشوكولاتة

مغص شديد
ألم الحوض الذي يكون في فترات ما دون الدورة الشهرية
الم شديد خلال ممارسة العلاقة الحميمة
العقم عند بعض النساء
أكياس الشوكولاتة في حال تمزقها تسبب ألم شديد ومفاجئ في البطن ويتطلب تدخلاً طبياً

أسباب تشكل أكياس الشوكولاتة

تتكون هذه الأكياس بالطريقة التي يعمل بها بطانة الرحم وينمو ويتساقط حسب ارتفاع وهبوط الهرمونات الأنثوية شهرياً، وفي حال لم يخرج من الجسم يتكون على شكل نسيج داخل تجويف الكيس وفي هذه الحالة قد يصيبه التهاب ويعطل المبايض.

تشخيص أكياس الشوكولاتة

يتم تشخيص الاصابة باكياس الشوكولاتة من خلال الشعور بكيس أثناء فحص الحوض، والإشتباه بالإصابة بالانتباذ البطاني الرحمي، والمعاناة من عقم غير مبرر أو له أسباب محددة.

علاج أكياس الشوكولاتة

العلاج من اكياس الشكولاتة يعتمد على عمر المصابة، والأعراض التي تعاني منها، بالإضافة ما إذا كان أحد المبيضين أو كلاهما مصاباً.
إذا كان الكيس صغيرًا ولا ينتج عنه أعراض، فقد بنصح الطبيب بنهج المراقبة والانتظار، قد يوصون أيضًا بالأدوية التي تمنع الإباضة، مثل حبوب منع الحمل، يمكن أن يساعد هذا في السيطرة على الألم وإبطاء نمو التكيسات، لكنه لا يمكن أن يعالجها.
ويتم اللجوء أحياناً للعمليات لإزالة الأكياس والأورام.