الحياة برس - أكّد الناطق باسم حركة (فتح) عبد الفتّاح دولة، أنّ هنالك منظومةً كاملةً تسعى إلى خلق الفتنة في الصف الوطنيّ الفلسطينيّ، مبينًا أنّ (فتح) واعية تمامًا لهذه المحاولة.
وأضاف دولة خلال حديثه لفضائيّة "عودة"، اليوم الأربعاء، إنّ العمل المشين الذي جرى خلال جنازة الشهيد (عبد الفتاح خروشة) في نابلس؛ لن يزيدنا إلّا إصرارًا على تمتين أواصر الوحدة الوطنيّة والميدانيّة التي جسّدها الشهداء بدمائهم.
وأوضح أنّ بعض الجهات التي تحمي الهدنة مع الاحتلال في قطاع غزّة؛ يسوؤها الصورة النضاليّة التي تجسّدها (فتح) في الضفة الغربيّة، معلّلًا ذلك بأنْ قيادة (فتح) للمقاومة في الضفة الغربيّة تعرّي مواقفهم وتخاذلهم وعدم اندماجهم في الحالة الوطنيّة السائدة، مستكملًا حديثه بالقول:"جلّ الشهداء من أبناء حركة (فتح) والأجهزة الأمنيّة الفلسطينيّة".
calendar_month08/03/2023 08:20 pm