الحياة برس - اعتقلت الشرطة الاسرائيلية بعد ظهر اليوم الجمعة 3 أشخاص وأطلقت قنابل غاز مسيل للدموع وقنابل صوت خلال فضها مظاهرة شارك فيها عدد من المسيحيين في اراضي 48، أمام متحف حيفا، وذلك احتجاجا على تنظيم معرض وصفوه بأنه "مسيء للمسيحية وللسيد المسيح عليه السلام".
وطالب المتظاهرون بإزالة كافة الصور والمجسمات المسيئة للسيد المسيح والسيدة مريم العذراء، المعروضة في متحف حيفا.
وأكد المحتجون رفض التطاول والإساءة التي تستهدف السيد المسيح وأمه البتول، ورفض واستنكار أي تطاول يمس الرموز الدينية في مختلف الأديان.
وذكرت مصادر صحفية في وقت لاحق، أن عددا من الخوارنة دخلوا إلى المتحف من أجل التفاوض على إزالة المعروضات المسيئة للمسيحية.
--------------